فـقـه الأهـلـة – وأسباب الاختلاف

كل عام وأنتم بخير .

قال الله تعالى : ( يسألونك عن الأهلة قل هي مواقيت للناس وللحج ) سورة البقرة – آية 189

وقال تعالى : ( الشمس والقمر بحسبان ) سورة الرحمن آية 5

وقال تعالى : ( هو الذي جعل الشمس ضياء والقمر نورا وقدره منازل لتعلموا عدد السنين والحساب ما خلق الله ذلك إلا بالحق، يفصل الآيات لقوم يعلمون ) – سورة يونس الآية 5

شهر رمضان المبارك على الأبواب أسأل الله أن يبلغنا إياه أعواما مديدة ، اللهم آمين .

تصوير ع.القباني

في كل سنة ، تحدث ضجة إعلامية بخصوص الرؤية ، وأبطال الكلام فيها غيورون أو سياسيون أو غوغائيون . بينما أهل الفقه والاختصاص في كل البلدان لا يجادلون في هذه المسألة ولا يضيعون وقتهم فيها وإن ظهروا فيظهرون للشرح والتبيين لنا وليس التحليل والاعتقاد بكذا وكذا ، لأن الأمر بالنسبة لهم محسوم وكذلك باب الاختلاف واسع ، ورحمة الله وسعت كل شيء .

وأما المختلفون هنا فانقسموا لقسمين . أهل الفقه والرؤية ، وأهل السياسة والعناد .

الأول : لماذا اختلف أهل الرؤية والفقهاء ؟

من رحمة الله على عباده ، أن الفقهاء في هذه المسألة قديما وحديثا لم يخطئوا بعضهم البعض ، بل قالوا ما يرونه بناء على فهمهم للأدلة الشرعية ويعقبون عليها بقولهم : هذا ما نراه الأقرب للصواب والله أعلم .

واجتمعوا على حديث النبي صلى الله عليه وسلم  : (  صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته . فإن غمي عليكم الشهر فعدوا ثلاثين ) ، وبعض الدول يُشاهد فيها الهلال فيصومون ويصوم من حولهم من الدول المجاورة ، وهناك دول لم تره فلا تصوم ، إذ لا يمكن أن نجمع المغرب مع أندنوسيا برؤية واحدة .

ويؤيد ذلك رواه مسلم في صحيحه وأبو داوود والترمذي  . أن أم الفضل بنت الحارث بعثت كريب إلى معاوية بالشام . قال كريب : فقدمت الشام فقضيت حاجتها . واستهل علي رمضان وأنا بالشام ، فرأيت الهلال ليلة الجمعة . ثم قدمت المدينة في آخر الشهر . فسألني عبدالله بن عباس رضي الله عنهما . ثم ذكر الهلال فقال : متى رأيتم الهلال ؟

فقلت : رأيناه ليلة الجمعة .

فقال : أنت رأيته ؟ فقلت : نعم . ورأه الناس . وصاموا وصام معاوية .

فقال : لكنا رأيناه ليلة السبت . فلا تزال نصوم حتى نكمل ثلاثين . أو نراه .

فقلت : أو لا تكتفي برؤية معاوية وصيامه ؟

فقال : لا . هكذا أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم .

ولم ينكر ابن عباس على معاوية بن أبي سفيان ، ولم ينكر الخلفية معاوية على بقية الأمصار التي يحكمها ، فأمر الله واسع ولله الحمد .

ومثال ذلك . لو أن الشمس أشرقت في الصين مثلا وصار عندهم الصباح ، فعندنا يكون الليل ! ولا يمكننا أن نقول نحن في الصباح لأن الصين عندهم الصباح الآن . :)

 

سبب اختلاف آخر

هو ما ذكره الإمام البخاري في صحيحه . قال عبد الله بن عمر : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إذا رأيتموه فصوموا ، وإذا رأيتموه فأفطروا ، فإن غم عليكم فاقدروا له .

وقد ذهب الجمهور من أهل العلم أن المقصود بـ((ـاقدروا له )) هو اقدروا الثلاثين يوما ، بينما ذهب آخرون إلى الحساب ، وسواء الجمهور أو الأقل فلن يختلفوا على الأرجح ، فالذين قدروا الثلاثين هم كذلك استعملوا الحساب ، وفي كلا الحالتين لن يختلفوا سوى بيوم واحد . هذا إن اختلفا .

 

الرصد الفلكي والحسابات .

هناك عدد من الفلكيين يؤكدون ولادة الهلال ، وعليه يبنون دخول الشهر من عدمه ، بينما رب العالمين كلفنا بالاعتماد على الرؤية وليس ولادة الهلال . فحتى إن ولد الهلال ورصدناه فلكيا ولم يظهر في سمائنا فلن نعتبر الشهر قد دخل . البحث عنه بالتلسكوبات الضخمة وغيره ، يراه أهل العلم من التكلف والتشدد لأمر بسطه الله عز وجل علينا . ( صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته ) .

وأكثر الفلكيين ، يحاولون رصد ولادة الهلال لأجل تحري الرؤية ( وليس اعتماد الشهر ) وتحديد أنسب الأوقات لرؤيته ليعلم الناس ويبحثوا وينظروا ويوفروا كثيرا من الوقت :) فذلك عملهم وتخصصهم .

الثاني : اختلاف أهل السياسة .

يمكنني القول أنها لعب أطفال ، إذ في السابق لم تكن الدول تختلف إلا للأسباب التي ذكرناها وأما الآن فما شاء الله ، كل عام تحدث الطرفة ، فمثلا القذافي ينتظر متى تعلن المملكة العربية السعودية ، حتى يقفز ويعلن ما يخالفها تحت مسمى ( مركز الفاتح للدراسات الفلكية ) وأحيانا يعلن قبل الجميع . بل يخالف الهلال نفسه ! فأكثر من فلكي بأكثر من سنة يؤكدون استحالة ولادة الهلال في الموعد الذي حدده القذافي .

وكذلك جمهورية إيران ، والتي تتبع مرجعية الخامئني ، والذي أحيانا ينتظر إعلان السعودية للشهر فيعلن بعدها ليخالفها ، وأوضح حالة هي سنة 1430 إذ أعلنت السعودية يوم الخميس 29 شعبان عدم رؤية الهلال وبذلك يكون الجمعة هو الثلاثين المتمم والأول من رمضان يكون يوم السبت .

وبعد إعلان السعودية ، ظهر إعلان إيران أن الجمعة هو الأول من رمضان مع أنهم يرون الهلال قبل السعودية وإعلانهم يكون قبلهم لا بعدهم ! . والأعجب من ذلك هو مرجعية السيستاني في العراق الذي أعلن يوم الأحد هو الأول من رمضان . أي فرق يومين عن إيران ( وليس يوم واحد )  وهم أهل مذهب واحد .

وفي ذلك العام ، أعلنت السعودية بحسب الرؤية أن شهر رمضان المبارك 29 يوما وأن الأول من شهر شوال هو يوم الأحد ، بينما القذافي وجمهورية إيران اضطرتا لجعله نفس اليوم وإلا لصام الشعب 31 يوما ، بينما أعلن السيستاني في وقت مبكرأ أن يوم الأثنين هو أول أيام شهر شوال ولم يستطع أن يخالف أكثر .

 

لماذا أثق برؤية المملكة العربية السعودية في الأهلة ؟

لأسباب كثيرة منها .

  1. دولة تعتمد التقويم الهجري ، فهي تتعامل مع الأهلة والشهور الهجرية على مدار العام على مدى عقود طويلة .
  2. تحديد دخول الشهر وخروجه يكون بالرؤية التي يراها مواطنون ( وليس القادة أو مرجعيات ) ، ولا يمكن لأي مسؤول أو فقيه أن يعدل أو يغير إن تمت الرؤية .
  3. قادة البلاد وعلماؤها لا يعتبرون الأمر معضلة حقيقية ولا أمرا معقدا ولا ينتظرون إعلان دولة أخرى لتخالفها ، ولا يعيبون على الدول التي صامت قبلهم ولا أفطروا بعدهم ، بل يعتبرون أمر الله من سعة . والحمد لله :)

 

وختاما

لا أعتب على من يحزن على اختلاف دخول الشهر من خروجه ، فهو يحب أن يرى إخوانه في كل بلاد يحتفلون معه :) فقط أدعوه أن يبتسم ويهدأ ولا يضخم الأمر وأن يقول كل عام وأنتم بخير

 

 

تشرفني تعليقاتكم وآرائكم علما بأن البريد الالكتروني غير مطلوب :)

عبد العزيز القباني

الأثنين 17 شعبان 1432 هـ

 

التعليقات

  1. hwedz قال

    أكثر من رائعه ..
    تمنيت لو أنك تأخرت قليلاً لتتزامن مع الضجة التي تحدث قبل رؤية الهلال ، فتقضي عليها : )
    زادك الله علماً وحكمه .

    • ع القباني قال

      هذا وقتها . وهي باقية حتى موعد رؤية الهلال . وضعتها في هذا الوقت حتى يتسنى لعدد أكبر قراءتها
      أشكرك أستاذتنا الفاضلة

  2. وسط قال

    ولادة الهلال يقصد بها رؤية بداية الهلال لكن عن طريق التلسكوب ، أليس كذلك ؟
    لكن ألا يجدر بالمرء أن يواكب مااخترع من اجهزه ، فمتى تمت رؤية الهلال في المراصد فقد دخل الشهر دون الحاجة إلى تحريه بالعين ، وهو أسلم وأضبط ؟

    شكراً جزيلاً لك ، تدوينه رائعه فعلاً كروعة بقية تدويناتك .

    • ع القباني قال

      أهلا وسهلا بك . هناك فرق بين ولادة الهلال وبين ظهوره بالسماء . فقد يولد الهلال ويغيب قبل غروب الشمس فيحال ظهوره بالسماء ، ولا حتى بالتلسكوب .
      وهناك شروط واضحة بالرؤية وتفاصيل اتفق عليها فقهاء الأرض ولم أذكرها تخفيفا .
      والهلال لرؤيته لا يحتاج لمرصد متخصص ومكلف فهذا أعتبره من التشدد والتنطع كالتنطع بالدين الزائد عن الحد .
      . لنجعل المراصد للكواكب والأفلاك الأخرى .
      أما رؤية الهلال فلا تحتاج سوى عين إنسان من العامة ليراه ويشهد بذلك وليس بالأمر الصعب أبدا لنستعين بالمراصد الفلكية .

      والحمد لله ميسر الأمور .

  3. قال

    لا أخفيك سرًا … مدونتك ذات طابع مختلف !
    تشعرني بالفخر كثيرًا .. حينما أزورها ، ولا ادري ما السبب !

    هذه التدوينة تستحق المشاركة … شكرًا لك : )

  4. ابو فارس قال

    أعد قراءة الآيات الكريمة التي بدأت بها مقالك لتجد أن كلامك وحديث الرؤية الذي أوردته يتعارض مع كلام الله ويتعارض مع العقل. “أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها”؟؟ 

    • ع القباني قال

      أهلا وسهلا بك في المدونة .
      لا يوجد أي تعارض أبدا والحمد لله .
      وإن كنت تعلم أمورا نحن لا نعلمها فعلمنا واشرح لنا ووضح .

      ننتظر شرحك وتفصيلك وتبيان ما قصدت بتعليقك .

  5. قال

    السلام عليكم
    إن الشعب الليبي قد عانى من هذا كثيراً…فالقعيد المدمر (معمر القذافي) قد صرف ملايين الدولارات على بناء أجهزة (الاستشعار) الخاصة بالفلك
    كان قبل رمضان بثلاثة أيام يظهر لنا رجال بهندام أنيق ويقال أنهم خبراء في الفلك وعاملين في هيئة الاستشعار… ويعرضون الصور والأدلة والقمر يولد الساعة كذا وكذا إذا الصيام يوم كذا ويقررون هذا قبل التاسع والعشرين من شعبان..ونتفاجأ طبعا بأننا قد سبقنا عموم المسلمين ودولة الحرمين بيوم
    وهكذا نصوم والناس مفطرة ونفطر في عيدنا والناس صائمين..
    وعندما سألنا سماحة مفتي دولة الحرمين (طبعاً لأن مفتي ليبيا مغلوب على أمره) عندما سألناه عن حكم الصيام في هذه الحالة فأخبرنا أنه درءاً للفتنة وحتى لا تتسبب المشاكل صيموا مع دولتكم وعيدوا معها..
    حتى عيد الأضحى في العام الماضي تقرر أنه الخميس..وفي السعودية كان الجمعة..
    قلنا عجباً…أيكون عندنا يوم عرفة وعرفة فارغ… ويكون عندنا عيداً والحجاج بعرفة..
    عجباً عجباً
    إذا فلنذهب ونحج بباب العزيزية ونطوف ببيت العقيد…
    أذكر أن أغلب الليبيين (إلا المعمريين منهم) لم يعترفوا بهذا القرار..والأمن الداخلي ولجان القذافي الثورية أجبرت بعض أئمة المساجد أن يصلوا صلاة العيد في المساجد يوم الخميس..والمساجد كانت فارغة طبعاً..
    وكان عيدنا يوم الجمعة وخرج الناس للصلاة ومن صلى العيد في ذلك اليوم من الأئمة والخطباء تعرض للمسائلة والتحقيقات…
    عموماً هذا قليل مما يحصل عند مخالفة السنة وخالفة عموم المسلمين وابتداع وسائل وطرق لا تؤدي الغرض من الوسائل الأولى..
    بارك الله فيك على التدوينة الجميلة واعذروني على الإطالة

  6. مصطفى محمد قال

    السلام عليكم
    أقتبس من مقابلة للجزيرة ما يلي:
    “محمد شوكت عودة: نعم هذه الدراسة مهمة أعدّها الفلكي، الباحث الفلكي عدنان قاضي. أي جميل أنه هو فلكي سعودي وقام بتقييم نسب الخطأ، يعني اللي استطاع الحصول عليه، رمضان فقط. نجد أنه من أصل 46 حالة هناك 29 حالة أعلنت السعودية ثبوت رؤية الهلال ولم يكن القمر أصلاً موجود في السماء، يعني نحن نتحدث عن 63 بالمائة حالات مستحيلة، لم يكن أصلاً القمر موجود، و11 حالة من أصل 46، يعني ما يمثّل 24 بالمائة كان القمر موجود ولكنه لا يُرى حتى باستخدام التليسكوبات، ولم يتبقَ إلا ست حالات فقط كان بالفعل يمكن رؤية الهلال في ذلك الوقت.”

    ألم تلاحظ “من أصل 46 حالة هناك 29 حالة أعلنت السعودية ثبوت رؤية الهلال ولم يكن القمر أصلاً موجود في السماء” و 11 حالة موجوداً و مستحيل الرؤية مما يبقي لنا 6 مشاهدات صحيحة من أصل 46:
    نسبة الأشهر الصحيحة: تقريباً 13%
    نسبة الأشهر الخاطئة: تقريباً 87%
    أعتقد السعودية أسوأ مثال تضربه على صحة التقويم، أنت إعتبرت أن السعودية أصح من غيرها و العلم يقول أن كل من ذكرتهم في “اختلاف أهل السياسة” هم أصح من السعودية.

    رابط مقابلة الجزيرة:
    http://aljazeera.net/programs/pages/c35041f7-b595-451b-a735-08a85172726e

    • ع القباني قال

      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .
      أهلا وسهلا في مدونتك أخي مصطفى ، رمضانك مبارك وكل عام وأنت بخير .

      لاحظ تاريخ تدوينتي ١٤٣٢ ولاحظ تاريخ الحلقة ١٤٢٨ .
      أخي الكريم ، هناك دول تخالف المملكة العربية السعودية في بعض الأحيان ، مثلا مصر .
      فالقرار فيها ليس سياسيا بل من جهة شرعية .

      نعم . قد تحدث أخطاء ، لكن ليس كما صورتها وحسبتها .
      وأيضا الدول التي تعتمد الرؤية السياسية وتدعي أنها تستخدم المراصد الفلكية فأكثر من مرة وعلى أكثر من عام يعلنون ونجد الهلال كبيرا !

      أحييك مرة اخرى في مدونة آفاق وأرحب بتعليقاتك المثمرة . ///

      • مصطفى محمد قال

        تحية لك أخي
        أنا لم أقصد سنة معينة، قصدت عموم السنين، و لم أصور و أحسب، بل عالم الفلك في البرنامج (الحلقة) هو الذي ذكرها.
        وفقنا الله و إياكم لإتباع الحق و أهله.
        السلام عليكم.

  7. عمار تاج الدين علي حسب الله قال

    والله هذا من اجمل واعمق المقالات التي قرأتها التي جمعت بين الكتاب والسنة والعلم ..
    رمضان كريم علي الأمة الاسلامية وان يجمع شتاتها .. وان يحقن دماء اخواننا في سوريا وفلسطين وفي بقاع العالم الإسلامي من المستضعفين..
    اللهم اهدي حكامنا والياء امورنا طريق الحق والصراط المستقيم..
    .
    .
    .
    السودان_الخرطوم

    • ع القباني قال

      نورت مدونتك عمار تاج الدين
      وأسأل الله لك أياما عامرة بالطاعات والمغفرة والقبول .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

:مممم: :wink: :twisted: :roll: :oops: :mrgreen: :lol: :idea: :hoo: :evil: :cry: :bra: :arrow: :?: :39a: :-| :-x :-o :-P :-D :-? :) :( :!: 8-O 8) /// $: