قف على الشام لو تريد جوابا – قصيدة

قف على الشام لو تريد جوابا      وتعلّم بأن للنصر بابا

واسأل القرية التي كان فيها      خالد بن الوليد سيفا مُهابا

ليت شعري ما في الحياة حياء      إن تكن هذه العتاد خرابا

بارجات وطائرات وجيش       ترساناتٌ كالدمى تتغابى

ليت شعري متى تُجيّشُ جيشا     يُبسطُ الأرض هيبةً ورِكابا ؟

 عش عظيما أو مت وأنت شهيدٌ      واتخذ لانتصارك الأسبابا

لا تساوم على الكرامة يوما      أو تشاورْ فيها الذي قد خابا

بدأت درعا بالنداء فردت       حِمصُ من بعد صمتها أحقابا

فأعاد الصدى حماةً لذكرى       ونواعيرَها تصبّ انصبابا

كم وكم من موائد الدمّ فيها       يستعيذ الشيطان منها احتسابا

وهْي تدعو  دمشق هيا تعالي     سامنا البَعثُ حُرقةً وعذابا

ربنا أنت تستجيب الداعي     فاز من يدعو ربنا قد أصابا

فاستجب دعوتي إلهي جميعا     وانصر الشام واهزم الأحزابا

وأعد هيبةً لدينك فينا      تبعثُ الروحَ تفتح الأبوابا

عبد العزيز القباني

ربيع الثاني 1433 هـ

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

:مممم: :wink: :twisted: :roll: :oops: :mrgreen: :lol: :idea: :hoo: :evil: :cry: :bra: :arrow: :?: :39a: :-| :-x :-o :-P :-D :-? :) :( :!: 8-O 8) /// $: