حكاية الهجرة


هذه الأيام نعيش أجواء سنتنا الهجرية الجديدة 1432  ونسأل الله أن يجعلها سنة مباركة عامرة بالنجاحات وتحقيق الأمنيات والطموحات . اللهم آمين

 

والتقويم الهجري قرره المسلمون في عهد أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه بعد تشاور في تقويم يستخدمونه . فاختاروا هجرة النبي صلى الله عليه وسلم من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة  وجعلوا بدايتها شهر محرم لأنه أول هلال بعد البيعة التي تمت بذي الحجة ،  وهذا الحدث هو تأسيس الدولة الإسلامية وعاصمتها المدينة المنورة والتي أخبر بها النبي صلى الله عليه وسلم أصحابه بمكة حين قال : (( إني أريت دار هجرتكم ، ذات نخل بين لابتين )) رواه البخاري . وللاستزادة ومراجعة المصادر تجدونها آخر الموضوع

حكاية الهجرة

بعد إحدى عشرة سنة من بعثة النبي صلى الله عليه وسلم التقى رسول الله بوفد من الخزرج وتلا عليهم آيات من القرآن الكريم ودعاهم إلى الإسلام ، فلم ينكروا ولم يجحدوا بل قالوا لبعضهم :  تعلمون والله أنه للنبي الذي تدعوكم به يهود ، فلا يسبقنكم إليه . وأجابوا النبي صلى الله عليه وسلم وقالوا : إنا قد تركنا قومنا ولا قوم بينهم من العداوة والشر ما بينهم ، فعسى أن يجمعهم الله بك ، فسنقدم عليهم فندعوهم إلى أمرك ونعرض عليهم الذي أجبناك إليه من هذا الدين فإن يجمعهم الله عليك فلا رجل أعز منك
ثم انصرفوا ووعدوه بالموسم المقبل أن يقابلوه .
وقد كان اليهود بالمدينة من قبل يقولون للأوس والخزرج : إن نبيا مبعوثا قد أطل زمانه . سنتبعه ونقتلكم معه قتل عاد وإرم !!! فهذا ما ساعد الأنصار على قبول الإسلام  فسبحان الله مهيئ الأسباب .
ولما عادوا ليثرب وأخبروا قومهم لم يبقَ بيت إلا وتكلموا بالخبر فلما جاءت السنة الثانية عشرة وذهبوا بموسم الحج واجتمع بالنبي صلى الله عليه وسلم اثنا عشر رجلا من الأوس والخزرج وكانوا مسلمين . فبايعوه ، فأرسل رسول الله صلوات الله وسلامه عليه مصعب بن عمير يعلمهم الإسلام ويشرح لهم الدين .
وفي السنة الثالثة عشرة من البعثة النبوية حضر وفد يثرب للحج وفيهم المسلمون وغير المسلمين  ، وقد عقد كبار مسلميهم العزم على دعوة النبي صلى الله عليه وسلم ليثرب والبقاء فيها وألا يبقى في مكة المكرمة مضيقاً عليه .
ومع أيام التشريق وفي ليلة من الليالي اجتمع الوفد بالنبي صلى الله عليه وسلم في شعيب عند بالقرب من جمرة العقبة بمنى . بايعوه على :

  1. السمع والطاعة في النشاط والكسل
  2. وعلى النفقة في العسر واليسر
  3. وعلى الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
  4. وعلى أن تقوموا في الله ، لا تأخذهم في الله لومة لائم
  5. وعلى أن ينصرونه ويمنعونه إذا قدم عليهم مما يمنعون منه أنفسهم وأزواجهم وأبناءهم ولهم الجنة .

وتفاصيل البيعة من حديث جابر بن عبد الله
فاستفسروا إن نصروه وآوه وأظهره الله على الناس هل سيتركهم  : (( بل الدم الدم والهدم الهدم ، أنا منكم وأنتم مني ، أحارب من حاربتم وأسالم من سالمتم )) فتمت البيعة والحمد لله [الرحيق المخترم]

 

الشيطان يفضح ويصرخ

وبعدما عقد البيعة وتم الاتفاق على كل شيء والجلسة على وشك أن ترفع
انتبه أحد الشياطين فصرخ معلنا على قريش والعرب ما تم : يا أهل الجباجب [منازل منى] هل لكم في مذمم [شتيمة] والصباة معه  قد اجتمعوا على حربكم
فلما علموا أنه الشيطان أبدى الأنصار استعدادهم للقتال منذ اللحظة ، ولكن النبي صلى الله عليه وسلم أمرهم بالرجوع إلى رحالهم وكأن شيئا لم يحدث .

في الصباح التالي بحث عدد من مشركي قريش الأمر واجتمعوا بوفد لم يكن على الإسلام وقتها من أهل يثرب وسألوهم إن كانوا اجتمعوا بالنبي صلوات الله وسلامه عليه وبايعوه ودعوه فأقسموا أنهم لم يفعلوا [ طبعا كانوا على الشرك فلم يحضروا ولم يبايعوا ]

 

طلائع الهجرة

وبدأت طلائع المهاجرين نحو يثرب ،
فكان من أوائل المهاجرين . أبو سلمة المخزومي ( زوج أم المؤمنين أم سلمة الأول ) رضي الله عنهما . فقد هاجر دونها أما هي فحبسها ومنعها أهلها حتى هاجرت لاحقاً .
ومن المهاجرين صهيب بن سنان الرومي رضي الله عنه . فبعدما خرج قاصداً المدينة لحقه عدد من مشركي قريش وأمسكوه وقالوا له : جئتنا صعلوكاً فقيرا فكثر مالك عندنا وبلغت الذي بلغت ثم تريد أن تخرج بمالك ونفسك ؟ والله لا يكون ذلك .
فترك لهم ماله كله وتركوه يهاجر ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( ربح صهيب ربح صهيب )) أو كما قال صلوات الله وسلامه عليه

ولما أراد عمر بن الخطاب الهجرة . أعلنها صراحة وقال : من أراد أن تثكله أمه فليقني وراء هذا الوادي . فلم يعترض له أحد . بل هاجر معه عشرون مستضعفا من أهل مكة .

 

هجرة النبي وصاحبه


وفي شهر صفر جاء النبي صلى الله عليه وسلم لأبي بكر الصديق وقال له : قال : ( فإني قد أذن لي في الخروج ) . فقال أبو بكر : الصحبة بأبي أنت يا رسول الله ؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( نعم ) . فبكى أبو بكر الصديق فرحاً وأخرج ناقتين كان قد أعدهما لهذا الأمر . وتفاصيلها رواها بالبخاري في صحيحه

وتاريخه كان الخميس ليلة الجمعة 26/صفر والذي وافقه 12 أيلول/سبتمر 622 ميلادية حسب ما أوردها الشيخ صفي الرحمن المبار كفوري رحمه الله تعالى وعلق تحتها ( أخذنا هذا التاريخ بعد مراجعة التحقيقات العلمية التي سجلها العلامة محمد سليمان المنصورفوري في رحمة للعالمين )

 

محاولة اغتيال

أحس القرشيون بتحركات النبي صلى الله عليه وسلم وعزمه على الرحيل ، فعقدوا اجتماعاً خطيرا بدار الندوة [ البرلمان ] ودارت الاقتراحات والنقاشات فاقترح أبو جهل الاقتراح التالي .
أن يُقتل النبي صلى الله عليه وسلم على يد رجال من كافة قبائل قريش وأن يضربونه ضربة رجل واحد فيتفرق دمه بين القبائل فلا يستطيع بنو هاشم أن يطالبوا بدمه .
فأحاطوا ببيته ليلة هجرته ومعهم السيوف ، فخرج النبي صلى الله عليه وسلم من بينهم ووضع على رؤوسهم التراب ويتلو قول الله تعالى (( وجعلنا من بين أيديهم سدا ومن خلفهم سدا فأغشيناهم فهم لا يبصرون )) فلم يروه ويلم يفطنوا له .
ومرت ساعات من الليل وهم ينتظرون ، وجاء رجل لم يكن معهم سألهم عما ينتظرون ؟؟؟ فأخبروه أنهم ينتظرون محمداً . فقال لهم : خبتم وخسرتم  قد والله مر بكم وذر على رؤوسكم التراب . وانصرف ومضى وفعلا وجدوا التراب على رؤوسهم  . ولكنهم نظروا من ثقب الباب فوجدوا علي بن أبي طالب رضي الله عنه نائما مكان النبي صلى الله عليه وسلم ، فظنوا أنه من يريدون . حتى جاء الصباح وقام من نومه ورأوه فرجعوا خائبين


طريق الهجرة

أعد لنا مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة هذه الخريطة والتي تبين الطريق التي سلكها النبي صلى الله عليه وسلم
فقد خرج بداية نحو الجنوب إلى جبل ثور ومكث بغارها ثلاث ليالٍ  وقد دخل أبو بكر رضي الله عنه الغار قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم للتأكد من سلامته وخلوه من الدواب فسد كثيرا من الثقوب
قد كان تخطيطاً عالي المستوى
أولا . تأتي أسماء بنت أبي بكر بالطعام ، ولقبت بذات النطاقين لأنها شقت نطاقها (قماش يُلبس مثل الحزام ) وحملت به الأكل للنبي صلى الله عليه وسلم وأبيها
ثانيا . عبد الله بن أبي بكر يأتيهما بالأخبار ويعطيهما المستجدات
ثالثا . راعي الغنم واسمه عامر بن فهيرة مولى لأبي بكر الصديق كان يسير بالغنم ليخفي آثار الأقدام

 

كادوا !!

اشتد طلب النبي صلى الله عليه وسلم حياً أو ميتاً ورصدوا له مئة من الإبل !! تعادل الآن مئة سيارة وعليكم الحساب كم تعادل .

حتى وصلوا إلى باب الغار [مدخله علوي] فقال أبو بكر للنبي صلى الله عليه وسلم : لو أن أحدهم نظر تحت قدميه لأبصرنا ، فقال : ( ما ظنك يا أبا بكر باثنين الله ثالثهما ) .


وقال الله عز وجل في سورة التوبة : (( ثانى اثنين إذ هما في الغار إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا فأنزل الله سكينته عليه وأيده بجنود لم تروها ))

وبعدما انتهت الليالي الثلاث وسكن الطلب جاء عبد الله بن أريقط بالراحلتين والذي كان على دين قريش وقتها ، وكان ماهراً عارفاً بالصحراء . انطلق النبي صلى الله عليه وسلم باتجاه يثرب من طرق وشعاب لم تكن مألوفة ذكرها أصحاب السير وموضحة مواضعها بالخريطة  .

 

خيمة أم معبد

سُمع في مكة صوت ولا يُرى صاحبه يردد هذه الأبيات ومنها عرفوا أن النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبه أبا بكر بخير  :

جزى الله رب العرش خير جزائه — رفيقين حلا خيمتي أم معبدِ
هما نزلا بالبر وارتحلا به — وأفلح من أمسى  رفيق محمدِ
فيا لقصيّ ما زوى الله عنكم — به من فعال لا يحاذى وسؤددِ
ليهن بني كعب مكان فتاتهم — ومقعدها للمؤمنين بمرصدِ
سلوا أختكم عن شاتها وإنائها — فإنكم إن تسألوا الشاة تشهدِ


وحكاية هذه الأبيات ما جاء في كتب الحديث والسير أن النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبه مرا بالطريق على امرأة يُقال لها أم معبد ، خرج زوجها يرعى وبقيت لديها شاة واحدة لا لبن فيها ولا جهد . فسألها النبي صلى الله عليه وسلم إن كان لديها شيء . فقالت : والله لو لدينا شيء ما أعوزكم . فنظر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى شاة في كسر الخيمة فقال : ( ما هذه الشاة يا أم معبد؟ ) قالت : خلفها الجهد عن الغنم . قال : فهل بها من لبن ؟  قالت : هي أجهد من ذلك قال : ( أتأذنين أن أحلبها ؟ ) قالت : بأبي أنت وأمي نعم إن رأيت بها حلبا فاحلبها . فدعا بها رسول الله صلى الله عليه وسلم فمسح بيده ضرعها وسمى الله عز وجل ودعا الله في شأنها فتفاجت عليه ودرت واجترت ودعا بإناء يربض الرهط فحلب فيه ثجا حتى علاه البهاء ثم سقاها وسقى أصحابه حتى رووا وشرب آخرهم صلى الله عليه وسلم ثم أراضوا ثم حلب فيها ثانية بعد مدى حتى ملأ الإناء .
فلما جاء أبو معبد عرف أن أمرا قد حدث . فسأل زوجته عن ذلك فأخبرته ووصفت له شكل النبي صلى الله عليه وسلم بأبلغ وأوضح الأوصاف . لدرجة أن المؤخرين والرواة اعتمدوه  . ولا عجب فأم معبد امرأة عربية عرفت البلاغة والفصاحة

 

مطاردة سراقة

بعض المصادر أوردتها قبل أم معبد ومنها من أوردها بعدها ، ويروي تفاصيل الحادثة سراقة بن مالك رضي الله عنه كما جاءت في صحيح البخاري
فبينما أنا جالس في مجلس من مجالس بني مدلج ، أقبل رجل منهم ، حتى قام علينا ونحن جلوس ، فقال : يا سراقة إني قد رأيت آنفا أسودة بالساحل ، أراها محمدا وأصحابه ، قال سراقة : فعرفت أنهم هم ، فقلت له : إنهم ليسوا بهم ، ولكنك رأيت فلانا وفلانا ، انطلقوا بأعيينا ، ثم لبثت في المجلس ساعة ، ثم قمت فدخلت ، فأمرت جاريتي أن تخرج بفرسي وهي من وراء أكمة ، فتحبسها علي ، وأخذت رمحي ، فخرجت به من ظهر البيت ، فحططت بزجه الأرض ، وخفضت عاليه ، حتى أتيت فرسي فركبتها ، فرفعتها تقرب بي ، حتى دنوت منهم ، فعثرت بي فرسي ، فخررت عنها ، فقمت فأهويت يدي إلى كنانتي ، فاستخرجت منها الأزلام فاستقسمت بها : أضرهم أم لا ، فخرج الذي أكره ، فركبت فرسي ، وعصيت الأزلام ، تقرب بي حتى سمعت قراءة رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو لا يلتفت ، وأبو بكر يكثر الالتفات ، ساخت يدا فرسي في الأرض ، حتى بلغتا الركبتين ، فخررت عنها ، ثم زجرتها فنهضت ، فلم تكد تخرج يديها ، فلما استوت قائمة ، إذا لأثر يديها عثان ساطع في السماء مثل الدخان ، فاستقسمت بالأزلام ، فخرج الذي أكره ، فناديتهم بالأمان فوقفوا ، فركبت فرسي حتى جئتهم ، ووقع في نفسي حين لقيت ما لقيت من الحبس عنهم ، أن سيظهر أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم . فقلت له : إن قومك قد جعلوا فيك الدية ، وأخبرتهم أخبار ما يريد الناس بهم ، وعرضوا عليهم الزاد والمتاع ، فلم يرزآني ولم يسألاني ، إلا أن قال : ( أخف عنا ) . فسألته أن يكتب لي كتاب أمن ، فأمر عامر بن فهيرة فكتب في رقعة من أديم ، ثم مضى رسول الله صلى الله عليه وسلم .

وروى ابن حجر بالإصابة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لسراقة بن مالك : ( كيف بك إذا لبست سواري كسرى ؟ ) فتعجب سراقة وقال : كسرى بن هرمز ؟؟ شاهنشاه !!!!
فوقع ذلك بعهد عمر بن الخطاب رضي الله عنه .
وكثير من أهل السيرة والحديث لا يجزمون بصحة هذا الحديث والله أعلم
ومضى النبي وصاحبه نحو المدينة

 

مشارف دار الهجرة

فوصل قباء يوم الأثنين الثامن من ربيع الأول – وافقه 23 أيلول سبتمر 622
وقباء موضع كان خارج المدينة في ذلك الوقت واليوم هو حي من أحيائها وبها أول مسجد بني في الإسلام

 

دخوله المدينة المنورة

وكان أهلها لما سمعوا بمغادرة رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة المكرمة متوجهاً إليهم خرجوا كل يوم ينتظرونه ، حتى إذا اشتدت عليهم الشمس عادوا ، وفي يوم وهم منصرفون إذ نادى رجل من يهود كان ينظر على نخل : يا معاشر العرب ، هذا جدكم الذي تنتظرون
فاستبشر المسلمون خيرا وخرجوا مرحبين مهللين

 

طلع البدر علينا

كثير من المرويات تقول أن أهل المدينة أنشدوها لما قدم النبي صلى الله عليه وسلم لهم أول مرة بينما هم أنشدوها لما عاد الجيش الإسلامي من تبوك ، فثنية الوداع التي ذُكرت بالأبيات تقع بالطريق المؤدي إلى الشام ، سميت بثنية الوداع لأنه المكان الذي كانوا يودعون به المسافرين المغادرين نحو الشمال . والثنية هي سلسلتين من الجبال الصغيرة يمر خلالها الطريق . والله أعلم  – ومكان هذه الثنية اليوم بطريق سلطانة بالمدينة المنورة والله أعلم

 

تأسيس الدولة والميثاق الوطني

آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بين المسلمين وكتب صحيفة تكون دستوراً لسكان المدينة من مؤمنين ومشركين ويهود جاء فيها :

 

  1. أنهم أمة واحدة من دون الناس
  2. المهاجرون من قريش على ربعتهم والأنصار على ربعتهم [أي على حالهم قبل الإسلام من ناحية النسب ، يفدون أسيرهم ويكونون معه ]
  3. وإن المؤمنين لا يتكرون معسراً بينهم أن يعطوه بالمعروف في فداء أو عقل .
  4. وإن المؤمنين المتقين على من بغى منهم ، أو ابتغى عطية ظلم أو إثم أو عدوان أو فساد بين المؤمنين
  5. وأن أيديهم عليه جميعا ولو كان ولد أحدهم
  6. ولا يقتل مؤمن مؤمناً في كافر
  7. ولا ينصر كافرا على مؤمن
  8. وإن ذمة الله واحدة يجير عليهم أدناهم
  9. وإن من تبعنا من يهود فإن له النصر والأسوة غير مظلومين ولا متناصرين عليهم
  10. وإن سلم المؤمنين واحدة ، لا يسالم مؤمن دون مؤمن في قتال في سبيل الله إلا على سواء وعدل بينهم
  11. وإن المؤمنين يمنعون بعضهم على بعض بما نال دماءهم في سبيل الله
  12. وإنه لا يجير مشرك مالا لقريش ولا نفسا ولا يحول دونه على مؤمن
  13. وإنه من قتل مؤمنا بلا جناية قتلا عن بينة فإنه قود به إلا أن يرضى ولي المقتول
  14. وإن المؤمنين عليه كافة ، ولا يحل لهم إلا القيام عليه
  15. وإنه لا يحل لمؤمن أن ينصر محدثاً ولا يؤويه وأنه من نصره أو آواه فإن لعنة الله عليه وغضبه يوم القيامة ولا يؤخذ صرف ولا عدل
  16. وإنكم مهما اختلفتم فيه من شيء فإن مرده إلى الله عز وجل وإلى محمد صلى الله عليه وسلم


معاهدة مع يهود المدينة

وتأكيداً لقواعد وأسس المجتمع المدني المسلم ، وحفاظاً على الوحدة والنظام عقد النبي صلى الله عليه وسلم مع غير المسلمين  ، وكانت مع يهود ، فاتفق معهم وتعاهد بالنصح والخير وترك لهم حرية المال والدين ، ولم يبعدهم أو يقصهم أو يجليهم  ومن أهم بنود المعاهدة

 

  1. إن يهود بني عوف أمة مع المؤمنين ، لليهود دينهم وللمسلمين دينهم مواليهم وأنفسهم وكذلك لغير بني عوف من اليهود
  2. وإن على اليهود نفقتهم وعلى المسلمين نفقتهم .
  3. وإن بينهم النصر على من حارب أهل هذه الصحيفة .
  4. وإن بينهم النصح والنصيحة والبر دون الإثم
  5. وإنه لم يأثم امرؤ بحليفه
  6. وإن النصر للمظلوم
  7. وإن اليهود ينفقون مع المؤمنين ما داموا محاربين
  8. وإن يثرب حرام جوفها لأهل الصحيفة
  9. وإنه ما كان بين أهل هذه الصحيفة من حدث أو اشتجار يخاف فساده فإن مرده إلى الله عز وجل وإلى محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم .
  10. وإنه لا تجار مع قريش ولا من نصرها .
  11. وإن بينهم النصر على من دهم يثرب على كل أناس حصتهم من جانبهم الذي قبلهم
  12. وإنه لا يحول على هذا الكتاب دون ظالم أو آثم

وبإبرام هذه المعاهدة صارت المدينة وضواحيها دولة ذات وفاق يحكمها رسول الله ، كما عاهد النبي صلى الله عليه وسلم قبائل أخرى حول المدينة .

 

الختام

تأسست الدولة الإسلامية في المدينة المنورة ، إمامها النبي صلى الله عليه وسلم ، ووزارئها الصحابة رضوان الله عليهم ، وشعبها هم من خيرة الأمة ، صدقوا وآمنوا فصبروا واحتسبوا ، فأفلحوا ونجحوا . رضي الله عنهم أجمعين

تاريخنا وهجرتنا ، أمتنا وحضارتنا . فيا رب أعدنا إلى تقويما وأهلتنا يا رب

عبد العزيز القباني
1/1/1432 هـ
المراجع

السيرة النبوية لابن هشام
الرحيق المختوم – صفي الرحمن المبار كفوري
السيرة النبوية في ضوء المصادر الأصلية –
الإصابة في معرفة الصحابة – ابن حجر العسقلاني
الكامل في التاريخ – ابن الأثير
تاريخ الطبري


التعليقات

  1. قال

    يالله ، اللهم صلِ وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه الكرام .

    ليت دولتنا كدولته ، يُجمع الجميع على ردعهم للباطل وقوتهم في الحق .

    عندما سأذهب للمدينة ستكون تدوينتك هذه محلقة في سمائها ، سأقرأ حروفك مرةٌ أخرى ، وربما بحسرةٍ أكبر .

    جُزيتَ خيراً ، جعله الله من أعمالك الخيّرة والتي سترفعك في الدارين بإذن الله الواحد الأحد .

    بودي أن أعلق على كل ماذكرت ، لكن ليس بعد جمعكُ لرحيقِ الكتب ، وإنشائك لمتواضعِ الجمل ، كلامٌ فوقه طولاً ومحتوى .. بالفعل الحرفُ يخجل ، لكنّ الذاكرة تعِدني بأنها ستحتفظ بكل ماذكرت في المفضلة ، وفي ملفٍ آخر خاص بكل ماينير ، مايجعلني أدعو بصدق دعوتك :
    يا رب أعدنا إلى تقويمنا وأهلتنا يا رب

    شكراً لحرفك..

    أغبطُ الوقت والتاريخ الذي نشرت تدوينتك فيه :wink: :wink:

    وتستحق التميز لأنها بالفعل مميزة .

  2. قال

    شكراًلك وانشاء يا رب العالمين يا الله اجعلها فى مزان حشناتك وانشاء الله تخوشى ما تخوشى الجنة الفردوس الاعلى شكرا لك :-D :-D :-D :-P :-P :-P :lol: :lol: :wink: :wink: :wink:

  3. قال

    تسلم انملك بارك الله فيك و جزاك الله خير , عساها في ميزان حسناتك بالتوفيك و للامام

التنبيهات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

:مممم: :wink: :twisted: :roll: :oops: :mrgreen: :lol: :idea: :hoo: :evil: :cry: :bra: :arrow: :?: :39a: :-| :-x :-o :-P :-D :-? :) :( :!: 8-O 8) /// $: