هل تعرف النشيد الأولمبي؟

بدأت أولى الألعاب الأولمبية القديمة في القرن الثامن قبل الميلاد وارتبطت بقطوس دينية وثنية، واستمرت مرة كل أربع سنوات حتى القرن الرابع الميلادية (٣٩٣) بعد اعتناق الدولة الرومانية للدين النصراني، وأمر الأمبراطور ‏لقطة الشاشة ١٤٣٧-١١-١٧ في ٢٢‎.٤٥‎.٢٩(ثيودوسيوس الأول) بإلغاءها على اعتبارها طقوسا وثنية. [المزيد …]

مفهوم الموسيقى الشعرية

البنر

اختتمت الأسبوع الماضي دورة الموسيقى الشعرية ومبادئ العروض للهواة والمبتدئين والتي نظمتها إذاعة شعر واستضافتها الجمعية الخيرية لصعوبات التعلم التي تقدم خدمات كبيرة في مجال التعليم وتدعم بخبراتها المجتمع .

وكنت سبق وأن قدمتها بالنادي الأدبي بالرياض شهر شعبان الماضي ونجحت نجاحا باهرا ، حيث أنني خرجت عن النمط التقليدي الأكاديمي في هذا العلم والذي يستهلك الذهن والوقت وفي يومين تمكن الحضور من فهم قواعد هذا العلم وإتقانه تماما والنظم عليه وتمييز البحور ، وهذا ما يحتاجه المتلقي ويشبع رغباته سواء كان شاعرا أو محبا للإطلاع .

فالموسيقى الشعرية علم لغوي وليس أدبي ، وأساسه يقوم على الأصوات لا على الكتابة ، فأحد أهم أركان شعر العرب أصلا هو الموسيقى التي تطرب الآذان ، وجرب أن تقرأ أي قصيدة من قصائد العرب ، ستجد فيها نغمة ولحنا فريدا يتشابه مع قصائد على ذات البحر ، فمثلا جرب أن تقرأ قصيدة : يا ليل الصب متى غدهُ بصوت مسموع ولاحظ أنت ومن حولك . ثم جرب ترجمتها إلى نص نثري واقرأ ، طبعا لن تجد تلك الجمالية البلاغية ولا الموسيقية فيها .

ومن قواعد العلم أننا نعتمد على النطق ، فمثلا لما أقول : آفاقۘ ، نجدها إملائيا أربعة حروف ، بينما صوتيا هي ستة .  :مممم:   كــيف ؟

[المزيد …]

نجم السعود وزيارة الملك سعود للقدس

أثناء زيارة الملك سعود (ولي العهد وقتها) إلى فلسطين والقدس عام ١٣٥٤ هـ – ١٩٣٥ م ، زار قرية عنبتا التابعة لطولكرم بلدة الشاعر الشهيد عبد الرحيم محمود فألقى عليه هذه القصيدة والتي حذر ونبه فيها الشاعر لسقوط القدس بأيدي اليهود ( قبل قيام الكيان بثلاث عشرة سنة وقبل سقوط القدس بثلاثة عقود !!) مستفتحا القصيدة بمناداة المليك بالنجم (سعد السعود) قائلا :

نجم السعود وفي جبينك مطلعه     أنّى توجه ركب عزك يتبعه
سهلا وطئت ولو نزلت بمحمل        يوما لأمرع من نزولك بلُقْعَه
والقوم قومك يا أمير إذا النوى        فرقة آمال العروبة تجمعه
مالوا إليك وكل قلب حبه        يحدو به شوقا إليك ويدفعه
يا ذا الأمير أمام عينك شاعر        ضمت على الشكوى المريرة أضلعه
ألمسجد الأقصى أجئت تزوره        أم جئت من قبل الضياع تودعه؟ [المزيد …]

تعلم الفلك لأجل بيتين

حكى إسماعيل  أن أباه موهوب الجواليقي ( توفي عام ٥٤٠ هـ ) كان يحاضر في مجلس من مجالس اللغة والأدب ، فدخل عليه شاب يسأل عن معنى بيتين :

وصْلُ الحبيبِ جنان الخلد أسكنها         وهَجرهُ النار يصليني به النارا

فالشمس بالقوس أمست وهي نازلة         إن لم يزرني وبالجوزاء إن زارا


فقال له موهوب :  يا بني، هذا شيء يتعلق بعلم النجوم لا بعلم الأدب ، [المزيد …]

حكاية صورة : آمال الروح

السلام عليكم ورحمة الله .

قبل أسبوعين تقريبا كتبت عن حكاية صورة الفضاء وطريقة تصويرها ، والآن وبعد اختيار المتألق فائق منيف للصورة ، وصفها ببضعة كلمات بليغة فقال :

” متكئاً على عكّازة السنينْ، يسير هذا الشيخ نحو حلمه القديمْ،،ليختم المشوارَ فوق قمة الحنينْ “
فائق منيف

صقر مرهف الحس

عبد الرحمن بن معاوية والمشهور بعبد الرحمن الداخل ، ولد سنة 113 هـ وتوفي 172 هـ رحمه الله ، نشأ يتيما وتربى في بيت الخلافة آخر زمن بني أمية ، وفر من قبضة العباسيين واتجه إلى مصر ثم إلى برقة ثم انطلق نحو الأندلس وتولى إمارتها واستقل عن حكم العباسيين .

لقبه أبو جعفر المنصور بـ صقر قريش بعد أن سمع عن أخباره وقدرته على السيطرة على الأندلس فقال يوما لجلسائه : بل هو عبد الرحمن بن معاوية، دخل الأندلس منفردًا بنفسه، مؤيّدًا برأيه، مستصحبًا لعزمه، يعبر القفر ويركب البحر حتى دخل بلدًا أعجميًا فمصّر الأمصار وجنّد الأجناد، وأقام ملكًا بعد انقطاعه بحسن تدبيره وشدة عزمه .

ومع ذلك فهو رقيق المشاعر مرهف . يتجلى ذلك من هاتين المقطوعتين :

[المزيد …]

شاعر وبر وحسن خُلق

اليوم تبدأ فعاليات معرض الرياض الدولي للكتاب ، وليس لنا نصيب بزيارته بسبب الظروف والانشغال وأيضا ليس لدي قائمة مسبقة لكتب أود اقتناءها ، خصوصا أن لدي كتبا لم أقرأها بعد ولا أريد إضافة المزيد حتى أنتهي منها .

إلا أنني أبحث عن ديوان لشاعر لبناني ، اسمه رشيد سليم الخوري ، والملقب بالشاعر القروي ، والذي توفي عام 1404 هـ – 1984 م ، عرفت هذا الشاعر من محاضرة للداعية أحمد القطان بعنوان . أوقاتنا إلى أين ؟؟ والتي أنشد فيها أبياتا عجيبة يقول فيها

الأبيات بصوت القطان

Audio clip: Adobe Flash Player (version 9 or above) is required to play this audio clip. Download the latest version here. You also need to have JavaScript enabled in your browser.

[المزيد …]

يا عراق إن الكلام محرمُ

رحم الله الشاعر معروف الرصافي ، فقد وثق ودون تاريخ بلاده في حياته ، فصار ديوانه كتاب تاريخ ومذكرات تحكي لنا تلك الحقبة من الزمن ، ولا زال شعره يُتلى منذ زمانه وحتى الآن وحال العراق هي نفسها .

ولد الرصافي ببغداد سنة 1294 هـ – 1877 م   وفيها توفي 1364 هـ – 1945 م ودفن في مقبرة الخيزران .


وفي فندق الأحساء الأنتركونتننتال كنت جالساً منتظرا الأصحاب ، فتفاجأت ببعض الجماليات في الإضاءات ، خصوصا هذه الأبجورة التي التقطت لها هذه الصورة وقد نُقشت عليها قصيدة معروف الرصافي الشهيرة والتي قالها بعدما أنشأ الاحتلال الانكليزي البرلمان والدستور الذي قال فيه (( من يقرأ الدستور يعلم أنه — وفقا لصك الإنتداب منصف ))

[المزيد …]

الوصفة الشعرية للحمى المالطية

قال أبو هريرة رضي الله عنه : ذُكرت الحـمّى عند النبي صلى الله عليه وسلم فسبّها رجل ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم  : ((  لا تسبها ، فإنها تــَنـْـفِي الذنوب كما تنفي النار خبث الحديد ))  خرجّه الألباني في صحيح ابن ماجه

قال ابن قيم الجوزية في الطب النبوي : ( وقال لي بعض فضلاء الأطباء إن كثيراً من الأمراض نستبشر فيها بالحمى . كما يستبشر المريض بالعافية )
أي أن الحمى وارتفاع الحرارة وما يصاحبها من تغيرات فإنها تفتح المسامات فتخرج منها بعض السموم بالجسم . فما يُشفى المريض بفضل الله من الحمى إلا وشُفي من أمراض عدة معها . وفي سنة 1426 أصبت بنوبة من الصداع مستمرة  ومشاكل أخرى . بقيت عندي حتى أصبت بالانفلونزا  وارتفاع دراجات الحرارة . فشُفيت بفضل الله منها جميعاً.

[المزيد …]