وماذا بعد القبير ؟

بالأمس مجزرة الحولة . واليوم مجزرة القبير من ريف حماة

ولا حول ولا قوة إلا بالله

شعوب تباد وتفنى البلاد – ويبقى سلاحك في غمدهِ

دماء تخالط ماء الفرات – وأنت كما أنت في صدّهِ

فأين وعودا تنادي بها؟  – فإن الشجاع على وعدهِ

فقم وترجل لساح الجهادِ – فإن الكرامة في مجدهِ

وجّرد حسامك واحكم به –  ولقّن خصومك من حدهِ

فأنت إلى الله في طاعةِ – تُقامُ الليالي على حمدهِ

فعززْ يقينا برب عزيز –  يؤيد جندكَ من جندهِ

عبد العزيز القباني

١٦-١٧  رجب ١٤٣٣ هجرية

قصيدة على لسان بشار الأسد

حلقة خاصة من إذاعة شعر عن مجزرة الحولة ، بمشاركة الشعراء : سلطان السبهان و عبد الرحمن العشماوي و عبد العزيز القباني وعبد اللطيف بن يوسف ومالك عرقسوسي

رابط الحلقة من موقع الإذاعةمن اليوتيوب – عبر البودكاست


أوصى بشارٌ شبيحا       كن سفاحا كن ذبّيحا

وأجب أمري وأبِد شعبي        لتنلْ حبي ورضا قلبي

لا تبقي شيخا أو ثكلى        اضرب كهلا اذبح طفلا

وشقيقي ماهر أمهرنا        فتعلمْ منْهُ لتنصرنا

أوصى بشارُ له بوقا      غني كذبا ستجد سوقا

إني المعصومُ أطيعوني        وأنا هبلٌ فأعينوني

لا أخشى ربا أو جيشا       أو أعرف موتا أو عيشا

والروس يهابوني خوفا        والصين تساءلني العطفا

إني مجد البعث العربي        حامٍ لدياري بالخطبِ

أناْ أحرقُ شعبي بالناري       وأصالحُ صهيونا جاري

عبد العزيز القباني

السبت ٥ رجب ١٤٣٣ هـ

قف على الشام لو تريد جوابا – قصيدة

قف على الشام لو تريد جوابا      وتعلّم بأن للنصر بابا

واسأل القرية التي كان فيها      خالد بن الوليد سيفا مُهابا [المزيد …]