قصيدة على لسان بشار الأسد

حلقة خاصة من إذاعة شعر عن مجزرة الحولة ، بمشاركة الشعراء : سلطان السبهان و عبد الرحمن العشماوي و عبد العزيز القباني وعبد اللطيف بن يوسف ومالك عرقسوسي

رابط الحلقة من موقع الإذاعةمن اليوتيوب – عبر البودكاست


أوصى بشارٌ شبيحا       كن سفاحا كن ذبّيحا

وأجب أمري وأبِد شعبي        لتنلْ حبي ورضا قلبي

لا تبقي شيخا أو ثكلى        اضرب كهلا اذبح طفلا

وشقيقي ماهر أمهرنا        فتعلمْ منْهُ لتنصرنا

أوصى بشارُ له بوقا      غني كذبا ستجد سوقا

إني المعصومُ أطيعوني        وأنا هبلٌ فأعينوني

لا أخشى ربا أو جيشا       أو أعرف موتا أو عيشا

والروس يهابوني خوفا        والصين تساءلني العطفا

إني مجد البعث العربي        حامٍ لدياري بالخطبِ

أناْ أحرقُ شعبي بالناري       وأصالحُ صهيونا جاري

عبد العزيز القباني

السبت ٥ رجب ١٤٣٣ هـ

حلقتنا الجديدة 11

من زمان جدا عزمت الحديث عن عبقري الأندلس عباس بن فرناس ، فكرت بتخصيص موضوع عنه أيام النشر بالفلكر ثم بعد افتتاح المدونة بشكلها الحالي ، لدرجة أني جعلته يحلق في سماء المدونة ( لاحظوا رأس المدونة ) .

ثم بعد إنشاء إذاعة شعر وجدتها فرصة للحديث عن شخصه وشاعريته التي لا يعرفها كثير من الناس . واستغليت الفرصة للحديث عن موشحة لسان الدين الخطيب المشهورة وحكايتها ومناسبتها .

والحلقة بين أيديكم . استمتعوا بها