سكوووت لو سمحت

ما أجمل أن تحيى في الأرض بلا إزعاج

منذ شهرين حذفت هاتفي النقال جانبا فجأة وغير مبالٍ به ولا باتصالاته . وصرت أخرج وأكمل أعمالي ومشاويري وبقية حياتي المدنية من دونه . ولا حتى رسائل نصية . إطلاقاً . كانت تجربة ممتازة بمعنى الكلمة  صرت خفيف الحركة . غير مترقب لأحد ولا مقيد بأحد . شعرت قليلا بشعور الحرية .. صحيح أني في أعماق الصخب والضجيج إلا أنه سقط عني نصف ما كنت عليه في تلك الأيام . وأتبعته بالانترنت إلا ما لزمني استخدامه مكثت على هذه الحالة مدة شهر كامل .. ثم عدت إليه مجبراً .. إذ ظن البعض أن المنية أدركتني :)

[المزيد …]